وزير التجارة وحجاب عالية

أصدر وزير التجارة قبل فترة قرارا يتعلق بضرورة قيام بائعي اطارات السيارات بتدوين مختلف المعلومات المتعلقة بضغط الهواء المناسب داخل الاطار، وسنة صنعه وقوة تحمله، وغير ذلك من المعلومات في فاتورة البيعِ وتوقعنا أن القرار سوف لن يطبق وسيقبر في أحسن الأحوال في احد ادراج الوكيل لصعوبة وضع مواده موضع التطبيق بصورة فعالة.
أنهت لجنة متخصصة في السعودية، وفي الفترة نفسها تقريبا، مشروع لائحة قواعد وضوابط تتعلق بالمتاجرة باطارات السيارات احتوت على كل ما من شأنه حماية المستهلك من مخاطر النوعيات السيئة منها.
سوف لن نتطرق هنا بالتفصيل لكافة ما ورد في تلك الدراسة القيمة من معلومات وقواعد، سواء ما تعلق منها بشروط الاستيراد أو خطابات الضمان التي يلزم التاجر بتوريدها للوزارة، أو عن كيفية معالجة مخزون الاطارات سيئة الصنع الموجودة بعشرات الآلاف لدى الموردين، وعن كيفية تأهيل الموزعين وأصحاب محلات بيع الاطارات وتدريبهم على تنفيذ شروط الخزن والاصلاح وكيفية تنفيذ برنامج توعية الجمهورِِ وإلخ من المواد والمعلومات المفيدة جداِِ ولكننا نكتفي بمطالبة السيد وزير التجارة بالعمل للحصول على نسخة من تلك الدراسة القيمة والعمل بموادهاِِ وهذا أضعف الايمان!!.

ملاحظة:
نشارك كل قوى التخلف والانغلاق والانعزال مباركتها للسيدة عالية شعيب خروجها من العالم الرمادي وغير المحدد الذي كانت تعيشه، الى رحاب عالم الحجاب وكل ما سيوفره لها ذلك الرداء من سعادة نفسية وراحة عقلية، ربما كانت تفتقدهما وهي سافرة، وهذا أمر شخصي لا نود مناقشتها فيه، ولكن نرجو بعد كل تلك التصريحات والندوات والمقابلات الصحفية والتلفزيونية أن تريحنا قليلا 'لنفتك'، ولو لفترة قصيرة من قضاياها!.
احمد الصراف

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top