أكثر الأعضاء أهمية (من الإنترنت )

سألت الأم ابنتها: ما هو أكثر أعضاء الجسم أهمية؟ فكرت الصغيرة قليلا وقالت: الأذن، فمن المهم سماع أصوات الآخرينِ هزت الأم رأسها رافضة الجواب قائلة: هناك الكثيرون من المصابين بالصمم في العالم.
بعد أن كبرت الطفلة قليلا أعادت الأم سؤالها عن أكثر الأعضاء أهمية، وكانت حينها قد كونت رأيا عن الجواب الصحيح، فقالت لها على الفور انها العين! ولكن الأم قالت ان هناك الكثير من المكفوفين بين بني البشرِ وبالتالي البصر ليس أكثر الأعضاء أهمية.
فشل الفتاة في الوصول الى إجابة تقنع بها أمها جعلها تفكر كثيرا في الأمر، سواء من باب حب المعرفة او تحسبا لسؤال أمها لها في يوم ما.
ولكن كلما توصلت إلى إجابة كانت الأم تقنعها بخطأ ما توصلت اليه.
وفي يوم ما توفي جد الفتاة، ورأت الصغيرة كم تأثر الجميع بوفاته، كما رأت والدها، الصلب العود والقوي الشخصية، ينهار أمامها باكيا، وكانت تلك المرة الأولى التي تراه فيها يبكي بحرقة وألم.
وعندما جاء وقت إلقاء النظرة الأخيرة على جثمان الجد أخذت الأم ابنتها جانبا وقالت لها: هل عرفت الآن أي أعضاء الجسد أكثر أهمية؟ دهشت الفتاة لسماع ذلك من أمها، في ذلك اليوم الحزين، وهي التي كانت تعتقد، طوال السنوات الماضية، أن الأمر لم يكن يعدو ان يكون لعبة بينهماِ وعندما رأت الأم سمات الحيرة ترتسم على وجه ابنتها بادرتها بالقول إنها كانت دائما تبين لها خطأ استنتاجاتها عن أكثر الأعضاء أهمية، وأن الوقت قد حان لتتعرف على الاجابة الصحيحةِ وبعينين تملأهما الدموع نظرت الأم الى ابنتها وقالت: إن أكثر أعضاء الإنسان أهمية هو الكتف! فتساءلت الابنة بسذاجة: هل لأنه يحمل رأسنا؟
فردت الأم قائلة: لا، ليس كذلكِ بل لأن بإمكان رأس صديق او قريب او حبيب أن يرتاح عليها، عندما تخنقه العبرات ويود البكاء!
فكل فرد منا بحاجة، في يوم ما، الى كتف ليذرف الدموع عليهاِ وأنا يا ابنتي أتمنى ان يكون لديك ما يكفي من الحب والاصدقاء والصديقات بحيث تجدين دائما الكتف التي أنت بأمس الحاجة الى وضع رأسك والبكاء عليها.
وهنا عرفت الفتاة أن أهم أعضاء الجسم ليس تلك الأنانية، أي التي نمتلكها ولا يمتلكها البعض منا، بل تلك التي تتجاوب مع آلام الآخرينِ فالناس ينسون ما قلته لهم.
وينسون ما فعلته من أجلهم.
ولكنهم لا ينسون أبدا ما جعلتهم يشعرون به في يوم ماِ
أحمد الصراف
ahmed@namedco.com

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top