نجاد وآلة الهضم البلاستيكية

صرح الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد (السياسة 11/22) بأن العالم يتحول بسرعة كبيرة لاعتناق رؤيته فيما يتعلق بنظرياته، وبأن لديه مهمتين: بناء ايران اسلامية وتقديم نموذج للبشرية من خلالها (!!!)
*¹*¹*
في الاسبوع نفسه، تمكن العلماء البريطانيون من صنع معدة اصطناعية لمحاكاة عملية الهضم، ويأمل 'معهد ابحاث الغذاء' البريطاني المشرف على البحث في ان يساعد الجهاز في تطوير اطعمة عالية الجودة من خلال الكشف عن كيفية هضمها في القناة الهضمية.
ويمكن للجهاز المصنوع من مواد بلاستيكية ومعدنية ان يتحمل حموضة العصارات المعدية الهاضمة والانزيمات، كما يمكنه تناول اطعمة خفيفة ومحاكاة عملية الهضم بما في ذلك ردود الفعل الجسدية والكيماوية التي تحصل عند الهضم، كما ان بوسع الجهاز التقيؤ كالبشر.
ويأمل د. مارتين ويكهام، المشرف على التصميم، ان يساعد جهازه بقية العلماء في فهم كيفية هضم الاطعمة وتحديد المواد الغذائية التي يتم امتصاصها، وهذا سيمكنهم من تطوير اغذية افضل من الناحية الصحية بحيث نستفيد من عملية الهضم على نحو افضل.
وللجهاز قسم علوي يضم وعاء تمتزج فيه الاطعمة مع احماض المعدة والانزيمات الهاضمة، وحالما تنتهي هذه العملية يتم هضم الطعام بتحطيمه الى اصغر مكوناته، بحيث يمكن للجسم امتصاصها.
وقد جذبت المعدة اهتمام بعض الشركات التجارية حيث تريد احداها معرفة الكيفية التي يمكن لنوع جديد من الاطعمة ان يفرز مادة غذائية معينة في الامعاء، وترغب اخرى في معرفة الكيفية التي يمكن بها امتصاص ملوثات التربة في جسم الانسان، اذا ابتلعها طفل يلعب في الخارج على سبيل المثال، ونحن نود هنا من 'علماء مؤتمرات الاعجاز' استغلال هذا الجهاز في معرفة تأثير الغريب من تصريحات بعض القادة، وخاصة في عالمنا العربي والاسلامي على عملية الهضم والفهم!

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top