افضل البشر

"...الحمد لله الذي عافانا مما ابتلاه به وفضلنا علي كثير ممن خلق تفضيلا"
هذا ما كتبه السيد محمد الشيباني في عدد "القبس" "24-1-98" وفي اليوم نفسه والصفحة كتب الزميل صلاح منتصر : ليس هناك كائن يفوق الانسان في حجم غروره ...."
                ***************
قمنا قبل ايام , ومن خلال هذه الزاوية , بانتقاد ما طالب به السيد محمد الشيباني من ضرورة توقف "الحركة" في مطار الكويت الدولي بحيث يتسني لموظفي "كاونتر" الكويتية تناول طعام الافطار بعيدا عن مكاتبهم !!
وقد تركز انتقادنا علي السبب الذي دفع السيد الشيباني لكي يختار موظفي الحاجز في الخطوط الكويتية التي كان يعمل بها سابقا لكي يخصهم بعطفه وحنانه , ونسي عامدا متعمدا بقية اصحاب الوظائف علي مستوي الدولة كلها والذين عادة ما تجبرهم ظروف عملهم البقاء خلف مكاتبهم خلال فترة تناول الطعام الافطار , علما بان نظام المناوبة الاسبوعي في كثير من الاعمال يقلل كثيرا من هذه الحالات الي درجة لا يمكن ان تشكل مشكلة لاحد بحيث تستحق ان يفرد لها صفحات الصحف .
لم يتطرق السيد الشيباني الي جوهر ما كتبناه بل انطلق يهددنا ويحذرنا بعظائم الامور ويتهمنا بما ليس فينا من تهم وينشر اباطيله كما اراد دون رادع من خلق او ضمير .
فقد اتهمنا باننا لا نحكم عقلنا فيما نكتب !! واتهمنا كذلك بغضبنا علي تعجيل صلاة المغرب وهذا اتهام غير صحيح اراد به اثارة السذج والغوغاء علينا وبان علي قلوبنا اقفالها !!!1
وبان الله فضله علينا "وعلي الاخرين" تفضيلا !!! واننا لا نريد الشغب الا للشغب !!! الي اخر ذلك من الاتهامات والسباب وفعل كل ذلك وهو في رحاب الكعبة المشرفة , كما ادعي .
ولكي نريح القارئ الكريم من رد مطول , ونجنب انفسنا مشقة الدخول في متاهات نقاش ربما يكون من ورائه اي طائل , فاننا نختتم ردنا هذا بفقرة وردت في نهاية مقالة السيد الشيباني حيث اورد الحديث الشريف "العمرة للعمرة كفارة لما بينهما" ونحن نعتقد بحاجته الي تلك العمرة ليكفر عما ارتكبه من ذنب في حقنا !!.

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top