ملاحظات نهاية الأسبوع

يعتقد وليم جيمس بأن الغالبية العظمى منا لا تقوم في حقيقة الأمر بأكثر من اعادة ترتيب ضغائننا وتحيزاتنا في الوقت الذي نعتقد فيه بأننا نقوم بالتفكير العميق:
1 - كتب دِ عبدالرحمن العوضي منتقدا ما طالب به بعض الكتاب في خضم المعركة الانتخابية بضرورة انسحاب دِ مصطفى الموسوي منها بحجة أن الوطن بحاجة لجهوده كطبيب جراح قدير أكثر من حاجتها له كبرلمانيِ وذكر الدكتور العوضي مجموعة من الحجج التي حاول فيها ان يدافع عن وجهة نظره، وذلك بالقول انه لا يريد نوابا تقليديين أو ممن امتهنوا النيابة لمزيد من المكاسب الى آخره من الحجج العديدةِ كما ضمن دفاعه وجهة نظره القائلة بضرورة ترك المجال لدماء جديدة من الاختصاصيين من أطباء ومهندسين وأساتذة جامعة لدخول البرلمان لعلهم يتمكنون من شق طريق جديد نحو الديموقراطية وعدم ايصال الممارسة الى طريق مسدود!!.
وهذا، كما تقول المطربة ليلى مراد، 'كلام جميل، وكلام معقول ما أقدرش أقول حاجه عنه!!'، ولكن أين كان الدكتور الفاضل من قضية الدماء الجديدة والتجديد ودخول فئات الاطباء والمهندسين والاختصاصيين في المعترك السياسي عندما كان يتربع على عرش وزارة الصحة في أكثر من ثلاث تشكيلات وزارية طويلة الأمد دون كلل أو ملل أو زحزحة؟؟.

2 - تزمع وزارة الداخلية تقديم مشروع قانون لمجلس الأمة بخصوص اجراء تعديلات شاملة على قانون المرورِ ويتضمن المشروع تغليظ الكثير من العقوبات وحبس المخالفين!! ورغم عدم اتفاقنا مع مبدأ الحبس عموما، وخاصة كعقاب لبعض المخالفات التي تقترف لأول مرة، واضعين في الاعتبار الحالة المزرية التي أصبحت فيها سجوننا!! الا أن من الواضح خلو القانون من عقوبة سحب الترخيص من قائد المركبة المخالفة، حيث أن هذا الأمر يعتبر أكبر رادع لكثير من الناس وخاصة الشباب منهم!! نرجو ان يعطى هذا الاقتراح ما يستحقه من أهمية!!.

3 - ذكرت مجلة 'تايم' الاميركية واسعة الانتشار أن العالم يستهلك سنويا أكثر من تسعة آلاف مليون واق جنسيِ ولوضع حد لتزايد مرض الأيدز فان الباحثين يعتقدون بأن الرقم يجب ان يرتفع الى 24 ألف مليون واق!! انتهى كلام المجلة.
(ربما لا يحتاج رجال قبائل 'الواق واق' لاستعمال مثل هذه الوسائل الواقية!!).

4- ذكرت نشرة 'نيوانغلد جورنال أوف مديسين' الطبية الأميركية أن الاعتقاد السائد بأن مادة 'المارغرين' تعتبر ذات خطر صحي أقل مقارنة بالزبدة النباتية أو الزيوت العادية، اعتقاد غير صحيحِ وبأن لمادة 'المارغرين' علاقة سيئة بأمراض القلب والشرايينِ وتكمن خطورة 'المارغرين' في المواد التي تضاف له والتي تسمى 'ترانس/ فاتي أسيدز' والتي تتسبب في زيادة نسبة الدهون في الدم عند استعمال 'المارغرين' في الطبخ!!.
فيا محبي ومستهلكي زبدة المارغرين عليكم بالحذر.
أحمد الصراف



زوار الموقع
الارشيف

Back to Top