من هو المسلم الحقيقي؟

يعتبر أبو جهل وأبو لهب وأمية بن خلف من أكثر الشخصيات كفرا ولؤما وبغضا في التاريخ الإسلاميِ وعلى الرغم من أنهم كانوا من كبار قريش مالا وجاها ووجاهة، إلا ان ذلك لم يمنع المسلمين من جعلهم في ادنى مرتبة، فقد تسببوا في إيذاء الرسول وكانوا وراء أكثر من محاولة لقتله، كما لم يترددوا في قتل وتعذيب كل من وقع تحت أيديهم سواء من أهاليهم أو من خدمهم.
***
في مقابلة صحفية أجرتها جريدة 'الرأي العام' مع السيد عبدالله العلي المطوع، رئيس جمعية الاصلاح الاجتماعي ـ فرع تنظيم الإخوان المسلمين في الكويت، والتي سبق أن تطرقنا لها في مقال طويل سابق وصف السيد العلي، وفي اليوم الرابع من أقدس شهر في السنة، وهو المسلم والذي يفترض فيه أن يكون صائما تقيا ورعا بحكم سنه ومكانته السياسية وقبل ذلك الدينية، وصف خصومه السياسيين بالتالي:
'ِِِِ لو ألقينا نظرة على من يرددون هذه الاتهامات (في حق الأعمال الخيرية التي تدعي الأحزاب الدينية السياسية القيام بها) لوجدناهم مفلسين لم يقدموا شيئا لأمن الكويت واستقرارها والتاريخ الإسلامي مليء بأشباههم مثل 'أبي لهب وأبي جهل وأمية بن خلف'!!.
***
يقول الشيخ ابن عثيمين 'القبس 3/12' ان على الصائم اجتناب المحرمات من الأقوال والأفعال فلا يغتب الناس ولا يكذب ولا ينم بينهمِِِ ولكن من المؤسف أن كثيرا من الصائمين لا يفرقون في صومهم وفطرهم فهم على العادة التي هم عليها من الأقوال المحرمة وغيرها ولا تشعر أن عليه وقار الصومِِِ'.
***
ومن جانبه سبق للسيد عبدالله العلي المطوع أن قال في كلمته التي ألقاها قبل أيام بمناسبة افتتاح أسبوع الشريعة الثامن إن الشريعة الإسلامية جاءت لنجدد فيها العهد ولنطالب بتحكيم شريعة الله 'السمحة' في جميع شؤون الحياة (!).
***
لأسباب 'صحية' تتعلق بالسكر فإنني ممنوع من الصيامِ إلا أنني اشعر، وتطبيقا لقول الشيخ محمد صالح بن عثيمين، وبكل قناعة، بأنني أكثر تقوى وصلاحا من الكثيرين ممن يدعون مثل هذه الأمور.
أحمد الصراف

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top