الادارة الجيدة

يطلق المثل الاميركي المشهور all cheifs no indians في وصف الحالة او اللعبة التي يود الكل المشاركة فيها ولكن شريطة ان يكون هو الرئيس أو القائد!! أما دور الجنود فلا احد يرغب في القيام به!!.
* * *
قرر فريقان: ياباني وكويتي، المشاركة في مباراة سباق قواربِ انخرط كلاهما في تدريبات حامية وقاسية للوصول الى أعلى درجات اللياقة والأداء الفعال.
وفي يوم المباراة انتصر الفريق الياباني وبفارق ميل واحد!!.
اصيب الفريق الكويتي باحباط وحزن شديدين لتلك الخسارة غير المتوقعة، وبذلك الفارق الكبيرِ وقررت الادارة العليا، تشكيل لجنة للبحث عن أسباب هزيمة الفريق الكويتي ووضع الحلول المناسبة، بعد ان تم صرف النظر عن احالة الموضوع للنيابة، كما اصبحت العادة في الأشهر الأخيرة!.
لاحظت اللجنة المكونة من عدد من الخبراء ان الفريق الياباني كان مكونا من تسعة مشاركين، ثمانية كانوا يقومون بالتجديف وقام التاسع بتولي دفة القيادةِ أما الفريق الكويتي فقد تولى التجديف مشارك واحد أما الثمانية الآخرون فقد تولوا القيادة!.
بعد سنة كاملة من البحث والدراسة والتحليل والاستقصاء وصرف ملايين الدنانير على مكاتب استشارية تم وضع 'الاصبع' على موضع الداء حيث تبين أن الفريق الكويتي، وبعكس الفريق الياباني، كان مكونا من عدد من القادة، ولم يكن هناك في الوقت نفسه عدد كاف من المشاركين في عملية التجديف!.
وعليه، تم اتخاذ القرار على الدخول في مباراة ثانية مع الفريق الياباني، وقام الفريق الكويتي بالتحضير لها هذه المرة بصورة جيدة، وعليه تمت اعادة هيكلة الفريق بصورة كاملة بحيث خصص اربعة للقيام بعملية التجديف، وواحد لمراقبة الأداء وآخر لتوفير حوافز العمل وثلاثة للاشراف التام على مناطق التجديف!.
كما حدث في المرة السابقة كان النصر حليف الفريق الياباني ولكن بفارق ميلين هذه المرة!.
وهنا وبسبب تلك الهزيمة النكراء التي مني بها الفريق الكويتي فقد قررت الادارة اتخاذ الخطوات الضرورية الثلاث التالية:
الاستغناء عن المدرب الأجنبي!.
طرد كامل فريق التجديف بسبب تقصيره!.
منح فريق الاشراف مكافأة مادية مجزية على اكتشافهم ان فريق التجديف كان سبب الخسارة في المبارتين!.
كمبرندي؟؟

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top