لجنة مواساة أسر الضحايا

مبادرة من الشيخ سعود ناصر الصباح، قام مجموعة من المواطنين، وأنا لست واحدا منهم، بالسعي لتأسيس لجنة تهدف لجمع الاموال من اجل مواساة والتخفيف عن اسر ضحايا دول التحالف الذين استشهدوا في حرب تحرير العراق من قبضة واحد من أكثر أنظمة الحكم دموية في التاريخ الحديث.
وقد قمت، وفور سماعي بخبر تأسيس اللجنة، بالاتصال بالشيخ سعود الناصر وعرضت عليه الكتابة عن الموضوع وحث القراء على التبرع للجنة، كما عرضت عليه استعدادي للتبرع لها، فقال إنه يرى أن نتريث في موضوع الكتابة عن فكرة اللجنة، وان ننتظر الحصول على موافقة الحكومة على تأسيس الجمعية أو اللجنة قبل المباشرة بجمع أي أموال لهاِ وذكر أنه سيقوم بالاتصال بي فور حصوله على موافقة الحكومة على تأسيس الجمعية او اللجنة.
لأسباب لا اعرفها، لم يقم الشيخ سعود بالاتصال بنا، بل اتصل بنا زميلنا وصديقنا العزيز علي البغلي، الذي سبق ان اعلن عن لحس كلامه وزيارة لبنان صيف هذا العام، ليخبرنا بنبأ تكليفه من قبل اللجنة بمهمة الاتصال بكتاب الزوايا والطلب منهم، دون حثهم على الكتابة عن موضوع اللجنة وأهدافها ومحاولة التنويه، التنويه فقط، بأهميتها.
وها نحن لا نكتفي فقط بالتجاوب مع طلب الزميل البغلي، والكتابة عن نبل رسالة هذه اللجنة، و'حث' كل من يعتقد بأن دم هؤلاء الجنود، ذكورا وإناثا، لم يذهب سدى، وأنهم ساهموا بطريقة مباشرة في تحرير الكويت من كابوس جثم على صدرها طوال ثلاثة عشر عاما، ولا نكتفي كذلك بمطالبة الجميع بالمساهمة في ايداع ما تجود به أنفسهم من مال في حسابات هذه اللجنة التي ستعلن قريبا عن ارقام حساباتها في الصحف، بل نعلن عن تبرعنا بمبلغ خمسة آلاف دولار، قابل للزيادة، مساهمة متواضعة منا لصندوق هذه اللجنة التي ستعمل على التخفيف من معاناة أسر قوات التحالف التي فقدت واحدا او اكثر من افرادها في حرب تحرير العراق.

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top