فن جديد وغير مسبوق

حضرت، ومجموعة كبيرة من محبي الشعر والفن والغناء، الحفل الساهر الذي أقامته الفنانة الكبيرة نضال الأشقر ورفاقها في احد المطاعم الفخمةِ قضى الجميع ساعتين رائعتين في الاستماع لجمال الصوت وروعة الأداء مع حسن اختيار المقاطع الشعرية والغنائيةِ وقد كانت بالنسبة للجميع تجربة فنية غير مسبوقة حيث نجح الاخراج الفني في جعل عملية تداخل الغناء بالعزف مع إلقاء الشعر والصدى والتكرار في الوقت نفسه عملا فنيا جميلا، لا بل عملا رائعا لم يشعر أحد خلاله بأنه فقد نشوة اللحظة، أو أن هناك تداخلا ممجوجا او غير مستحب في وقت واحدِ فالحواس لا تستطيع عادة متابعة الغناء والشعر والعزف والتكرار وملاحظة تعبيرات الألم والوجد والصبابة وحب الوطن كلها في وقت واحد دون ان يصاب بدوار أو ربكة، وهو ما لم يحدث لي على الأقل.
لقد كانت ليلة واحدة وكنا نتمنى ليالي كثيرة غيرها ولكن ضيق وقت الفنانة وارتباط رفاقها ببرامج اخرى لم يسمحا بتحقيق تلك الأمنيات.
ما شاهدته في تلك الليلة، وعلى هامش الحفلة الرائعة، بين لي وللكثيرين مدى شوقنا وعطشنا لمثل هذه المناسبات الثقافية والفنية بسبب كل هذا الجفاف والتشقق الفكري والنفسي الذي يعانيه الكثيرون نتيجة السماح لقوى التسلط والظلام بالسيطرة على مقدرات حياتنا.
شكرا لنضال ولخالد ولرندا ولجاهدة ولجهاد ولمحمد عقيل عظيم ما أمتعونا به من فن رفيع، وشكرا لكل من فكر وخاطر وتعب في دعوة هذا النخب المميز لزيارة الكويت.
أحمد الصراف

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top