نداء للقلوب الرحيمة والعقول النيرة

تعتبر قضية ذوي الاحتياجات الخاصة من أهم القضايا المعاصرة التي تواجه مختلف الشعوب والأممِ وقد أصبحت حضارات الامم ودرجة تقدمها تقاس بما تقدمه حكوماتها وأنظمتها من خدمات علاجية ورعاية نفسية لمختلف فئات المجتمع، وبالذات ذوي الاحتياجات الخاصة.
ويعتبر التوحد أو 'الداون سندروم' إعاقة تطورية دائمة تستمر مع المصاب مدى حياته وتؤثر في تواصله مع أهله وأقاربه وبقية أفراد مجتمعه، ويحتاج المصاب بالتالي الى دعم مستمر من أهله ومجتمعه حتى يتمكن من تطوير امكاناته، ولمنحه قدرا من الاعتماد على النفس يتوافق وما يمكن تنميته من قدرات لديه.
ويعتبر 'مركز الكويت للتوحد'، الذي أنشئ عام 1994، أول مركز إقليمي تدريبي يقام في الوطن العربيِ ويقوم المركز حاليا بتقديم الخدمة اليومية لحوالي 160 طالبا وطالبةِ كما يقوم بتوفير خدمات التشخيص والتقييم والاستشارة لعدد مماثل.
ولكن من المحزن جدا ان قائمة الانتظار التي تشمل طالبي التدريب أو التشخيص والتقييم طويلة ومازالت تضم أعدادا كبيرة ليس بإمكان المركز استيعابها بسبب امكاناته المادية واللوجستية المتواضعة.
في محاولة من 'مركز الكويت للتوحد' لدعم موازنته الضعيفة، فإنه يدعو كافة أصحاب القلوب الرحيمة، والسيدات هنا أكثر رحمة وحنانا من الرجال، لزيارة سوقه الخيري الثاني الذي سيقام في الساعة الخامسة من مساء يوم غد الاثنين 8 ابريل الى 10 ابريل في صالة 'الزبن' في منطقة الروضة.
اننا ندعو القراء والقارئات، ومن جميع فئات الأعمار، إلى المشاركة في دعم جهود القائمين على إدارة هذا المركز الإنساني المهم وذلك عن طريق زيارة المعرض والاطلاع على معروضاته، أو تقديم ما تجود به النفس من مساعدة مادية أو عينية لهم.
في حال وجود أي استفسار يمكن الاتصال بالدكتورة سميرة السعد، هاتف: 2540351 ـ 2540179 فاكس: 2540247.
أحمد الصراف

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top