صباح السالم

أهداني الأخ جاسم حبيب، الدبلوماسي المعروف في مكتبنا الثقافي في لندن، نسخة من الطبعة الثانية من كتاب سيرة الامير الراحل صباح السالم الصباح، وقد سحبت الطبعة الاولى من الكتاب من التداول لأسباب تتعلق بأخطاء مطبعيةِ وقد اخبرني صديق في الكويت ان اسباب السحب تعود لعدم تضمين نسخ الطبعة الاولى صورا حميمة لبعض المقربين جدا من الامير الراحل.
يمكن اعتبار الكتاب وثيقة مهمة تغطي مرحلة مهمة وحساسة جدا من تاريخ الكويت الحديث، كما يمكن اعتباره اول كتاب سيرة ذاتية 'بايوغرافي' يصدر في منطقة الخليج والجزيرة العربية لحاكم كويتي.
صدر الكتاب باللغة الانكليزية عن مركز الدراسات العربية في لندن(!)، وأعده البريطاني روبرت جرمان، وكتب مقدمته السفير السابق عبدالله بشارة.
يغطي الكتاب سيرة الامير كاملة ويركز على فترة حكمه التي امتدت من عام 1965 وحتى 1977.
على الرغم من ان الكتاب تضمن معلومات قيمة والكثير من الامور غير المعروفة الاخرى الا انني اعتقد انه لن يجد طريقه للنشر باللغة العربية، وان حدث فلن يباع في الكويت، وان حدث ذلك، فان الترجمة لن تكون دقيقة بصورة تامة ومطابقة للنص الانكليزي.
من المآخذ المهمة على الكتاب اعتماده شبه التام على المراجع الاجنبية، الانكليزية والاميركية بالذات، والمأخوذة من مستندات ارشيف تلك الدول، والتي عادة ما يتم الافراج عن الكثير منها بعد مرور فترة معينة من الزمنِ كما لم يقم مؤلف السيرة، ولا يبدو ان من كلفه بكتابتها قد طلب منه ذلك، بالرجوع الى الشخصيات الكويتية التي عاصرت الامير الراحل، ولعبت دورا كبيرا في حياته بشكل عام، وفي فترة حكمه التي امتدت لفترة 12 عاما تقريبا بشكل خاصِ فهناك، على سبيل المثال، تغييب تام لآراء السيدين جاسم القطامي وعبدالرحمن العتيقي، على الرغم من تكرار ورود اسميهما في سيرة الامير لعشرات المرات، وفي مختلف الاحداث الجسام، التي مرت بها الكويت في حقبة الستينات، وخاصة ابان تهديد الرئيس العراقي عبدالكريم قاسم باحتلال الكويتِ هذه مجرد ملاحظات سريعة، ودعوة الى قراءة كتاب يستحق عناء الحصول عليه.

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top