فضيحة مائية

صرحت 'اختصاصية' في وزارة الصحة للصحف قبل ايام بأن الرقابة الصحية المطبقة على المنتجات الغذائية في الكويت ذات فعالية ومصداقيتها عاليةِِ وهذا كلام غير دقيق، وسنثبت عكس ذلك.
***
يهتم الكثيرون بدرجة توفر مواد معينة كالكالسيوم والمغنسيوم والكلورين والفلورايد والصوديوم والسولفات والبوتاسيوم وغير ذلك من المواد الاخرى في المياه المعدنية، او المياه المصفاة والمعبأة في قناني بلاستيكية أو زجاجية والمعروضة للبيع محلياِ ويأتي هذا الاهتمام اما لأسباب تتعلق بحمية ضد مادة معينة كالصوديوم او للوقاية من مواد اخرى بشكل عامِ وتعتبر الكويت، بالرغم من الجودة النسبية لمياه الشفة فيها، من اكثر دول العالم استهلاكا للمياه المعبأة في قناني مختلفة الاحجام والمصادرِ بسبب حساسيتنا البالغة، وشبه الغريزية، من كل منتج يوصف بأنه 'رخيص وكويس'، وشكنا في دقة اي معلومة تذكر على علب وحاويات المواد الغذائية، وخاصة تلك المنتجة في الدول التي تكثر العمائم فوق رؤوس سياسييها.
اضافة الى شكنا التام في كفاءة ما يصدر عن اجهزة الرقابة الصحية في البلدية، المسؤولة عن نقل النفايات ودفن الموتى، وفي اجهزة وزارة الصحة المتهالكة الاطراف، فقد قمنا بإرسال زجاجة مياه معدنية بلاستيكية تحمل عبارات تفيد بأنها تحتوي على 'ِِ مياه معدنية مستخرجة من ينابيع واقعة على سفح جبل ومعقمة بدخان الاوزونِِ'!!، الى احد المختبرات العلمية المعروفة لفحصها والتأكد مما هو مدون على عبواتها من معلومات، وكانت نتيجة الفحص، الذي تكرر لأكثر من مرة، مفاجأة للجميع، حيث ان تلك المياه احتوت على نسب تزيد بكثير عن النسب المسموح بها من مواد الفلورايد والكلورين والسلفات، والتي تؤدي زيادة نسبة البعض منها الى مضاعفات خطيرة كالاصابة بالسرطان وغير ذلك من الامراض الخطيرة.
وعليه نطالب اجهزة مراقبة المواد الغذائية في البلدية، بالرغم من كل ما تشكو منه من تخلف، وربما بسبب ذلك، بالاستعانة بمختبرات اكثر ثقة والقيام فورا بفحص - وليس اعادة فحص، حيث ان من الواضح ان احدا لم يقم بذلك من قبل - كل انواع المياه المعبأة الموجودة في السوق المحلي، ومصادرة القناني التي تحتوي على نسب خطيرة من المواد الضارة، او تختلف مكوناتها عما هو مدون عليها.
ومن واقع المستندات الرسمية الموجودة لدينا نقول لاختصاصية وزارة الصحة بالذات، ولبقية القراء، بأن عليهم عدم تصديق كل شيء، والقيام بفحص ما نأكله جيدا، فليس كل ما هو مدون على معلبات وعبوات المواد الغذائية بالذات صحيح ودقيق، خاصة اذا كانت من علامات 'لك عليها'ِ

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top