مذكرة داخلية

قام صاحب شركة اميركية بارسال المذكرة التالية الى مدير الشركة: ستحدث اليوم، وفي الساعة الحادية عشرة تماما ظاهرة خسوف كلي للشمس، حيث ستختفي وراء القمر لفترة دقيقتينِ وبما ان هذه ظاهرة لا تحدث الا نادرا، فسيسمح لموظفي الشركة بالتجمع قبل الساعة الحادية عشرة بعشر دقائق في مواقف السيارات لمشاهدة الظاهرة، وسأقوم بإلقاء كلمة قصيرة تحتوي على بعض المعلومات، وسنقوم بتوفير نظارات خاصة بأسعار مخفضة لاستعمالها للنظر الى الشمس.
***
قام مدير الشركة بدوره بارسال المذكرة التالية لرئيس القسم:
على كافة موظفي الشركة التواجد اليوم في الحادية عشرة الا عشر دقائق في مواقف سيارات الشركة، حيث سيتبع ذلك اختفاء كلي للشمس، وهذا سيستمر لمدة دقيقتينِ ومقابل تكلفة بسيطة يمكن الحصول على نظارات واقيةِ وسيقوم الرئيس بإلقاء كلمة قصيرة بالمناسبة ويعطينا بعض المعلومات، وهذه ليست من الامور التي يمكن رؤيتها كل يوم.
***
وقام هذا بدوره بارسال المذكرة التالية لمسؤول الورش:
سيقوم الرئيس بإلقاء خطبة قصيرة تختفي فيها الشمس لفترة دقيقتين على شكل خسوف كلي، وحيث ان هذا امر لا يمكن مشاهدته كل يوم، فان على موظفي الشركة وعمالها التجمع في موقف السيارات قبل الحادية عشرة بقليلِ وسيكون ذلك امرا آمنا، اذا قمتم بدفع مبلغ رمزي مقابل ذلك.
***
وقام مسؤول الورش بارسال المذكرة التالية للمشرف على العمال:
في العاشرة وخمسين دقيقة على العمال الذهاب الى موقف السيارات، حيث سيقوم الرئيس بخسف الشمس لفترة دقيقتينِ وبما ان هذا امر لا يحدث كل يوم، الا انه امر لا يشكل خطرا، كما انه كالعادة سيكلفكم بعض الشيء.
وتبعا لذلك قام المشرف على العمال باعلامهم بالتالي:
سيذهب البعض منا الى مواقف السيارات اليوم لمشاهدة اختفاء الرئيس، ومن المؤسف ان هذا امر لا يحدث بصورة يومية.
***
حدث وتحدث مثل هذه الامور بشكل مستمر عند انتقال المعلومة او القصة، مكتوبة او مشافهة، من شخص او مستوى الى آخر، وبين افراد اكثر المجتمعات تقدما وتحكما وامتلاكا لوسائل وطرق الاتصال والتخاطب والتدقيق والتوثيق والارشفة والمعلومات، والامثلة على ذلك اكثر من ان تحصىِ فاذا كانت هذه حالنا الآن فكيف كانت عليه الحال في الغابر من الايام؟! وكيف يمكن ان نسلم من دون نقاش بدقة ما نقل لنا عمن سبقونا من حقب سابقة من احداث اثرت وتؤثر في حياتنا جيلا بعد جيل، بحيث اصبحت جزءا لا يتجزأ من روتيننا اليومي، ونحن نعلم تمام العلم بأن ذلك النقل تم مشافهة من جيل الى آخر وعلى فترة امتدت لأكثر من مائتي عام؟
***
ملاحظة:
توقفت سيارة الشرطة بجانب رجل كان يسير مترنحا من شدة السكر، وسأله سائقها عن وجهته فقال انه في طريقه لسماع 'محاضرة'! فتساءل الشرطي: ومن الذي سيلقي محاضرة في هذه الساعة المتأخرة جدا من الليل؟! فرد الثمل ساخرا: زوجتي!

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top