طريقة نصب جديدة

أرسل لنا السيد 'دافييد ميليوش'، رئيس مجلس ادارة 'المؤسسة العالمية للقادة من رجال الأعمال' رسالة بدأها بالتالي:
خلال دراستنا الأخيرة عن رجال الأعمال المحترفين، لاحظنا أنكم أحد القادة المميزين في مجال عملكم (لم يذكر السيد ميليوش مجال عملنا لعدم علمه به)ِ وقد تم ترشيحكم لنا لنيل شهادة رجل الأعمال الدولي المميزِ (وهنا ايضا لم يذكر السيد ميليوش الجهة التي قامت بترشيحنا)! وكمنظمة تقتصر العضوية فيها على الأعضاء فقط، فان القبول يتم بناء على دعوات خاصة، ولكن بعد اجراء بحوث دقيقة وعميقة عن الشخصية المرشحة لعضوية المؤسسة او النادي! كعضو في المؤسسة سيتم تكريمكم، لانجازاتكم المميزة، في احتفال خاصِ (لم يذكر مكان إقامة الاحتفال، ولا الجهة التي ستغطي تكاليف إقامته، ولا الشخصيات العالمية التي ستحضر الاحتفال)ِ وستتمكنون، من خلال عضويتكم، من الاتصال بأكثر القادة ورجال الأعمال المميزين في العالم ومشاركتهم في آرائهمِ وهذه العلاقة مع أكثر الرجال والنساء تميزا ستضعكم في مقدمة رجال الأعمال في عالمناِ إن خبراتكم، وانجازاتكم واصراركم على التميز أكسبتكم درجة عالية من الاحترام في عالم رجال الأعمالِ ولهذا نعتقد أنك تستحق بقوة أن تصبح عضوا في هذا النادي المميز.
لتكملة سجلاتنا (والتي ربما لم توجد أصلا) فاننا نطلب منكم تعبئة نموذج البيانات المرفق وإعادته الى لجنة الاختيار (لم يوضع تاريخ نهائي أو محدد لارسال البيانات، وهذا يعني ان اجتماعات اللجنة مفتوحة ومستمرة الى الأبد)ِ انتهت الرسالة.
بالعودة الى نموذج البيانات نجد أن الاسم غير معروف لديهم، ولا فكرة لديهم عن طبيعة عملنا، ولا عن المناصب التي قمنا بتوليها، ولا فكرة لديهم عن أهدافنا المستقبلية، او عن الشهادات الدراسية التي نحملها، ولا شيء يفيد بأنهم قد قاموا بعمل أي استقصاء، ولو بسيطا عن أحوالنا المادية او الاجتماعية، وهذا يعني ببساطة ان الرسالة نمطية وترسل لكل من هب ودب بغية تحصيل أكبر قدر من الاشتراكات من الاعضاء والضحك على الجميع، فمجموعة أصفار لا ينتج عنها في نهاية الأمر غير صفر آخر! وعليه نطالب الجميع بتوخي الحذر من مرسلي هذا النوع من الرسائل ورميها في المكان الذي تستحق ان توجد فيه، أي سلة القمامة.

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top