الوزير الهاجري وأنا !!!

لكي تكون الحكومة في الكويت دستورية يتطلب الأمر وجود نائب واحد منتخب بين اعضائها، على الاقلِ وقد عودتنا الحكومة في السنوات القليلة الماضية على اختيار أكثر أعضاء المجلس تواضعا من ناحية الأداء، ليكون 'الوزير المحلل'، أو الأصح قولا أن الأكثر تواضعا هو الذي عادة ما يقبل بالمنصب الحكومي، ويرفضه عادة الأقوياء، كما جرت العادة، ولأسباب لا تخفى على الكثيرين.
كنت أعتقد بأن اختيار النائب فلاح الهاجري وزيرا للتجارة يجري في السياق نفسه، الى أن فاجأني الرجل، وربما فاجأ آخرين غيري عندما اعاد السيد يوسف البحر مديرا عاما، ولو بالوكالة، لهيئة الصناعةِ ثم قام بالطلب من الهيئة نفسها اعادة النظر في طلبات 3 آلاف قسيمة صناعية، بعد ان كثر الحديث داخل الهيئة وخارجها عن وجود تدخلات وواسطات، وزارية ونيابية وغيرها، في موضوع منحها!!، علما بأن السعر السوقي لهذه القسائم يزيد على 600 مليون دينار وستوزع، إن أقرت، مجانا على الفائزين بها!!
ثم قام الوزير الهاجري باتخاذ سلسلة أخرى من القرارات الشجاعة والمهمة كتشجيع مدير سوق الكويت للأوراق المالية، السيد الركيبي، على تقديم استقالته من منصبه الحساس، أو على الأقل لم يعترض عليها أو يجمدها.
وقام أيضا بإلغاء قرارين اداريين سبق ان اتخذهما وزير التجارة السابق، السيد يوسف زلزلة، لعدم قانونيتهماِ وكانت قمة مواقفه، حتى الآن، موافقته على تحويل ملف مشروع 'شركة الوسيلة'، التي يمتلكها النائب السابق فهد الخنة وآخرونِ والذي دار حوله لغط كبير، للنيابة العامة للتحقيق فيه!! إلى الآن أنا غير مصدق لما أسمع وأرى واقرأِ واتمنى ان لا تكون مشاعري اكثر من ظنون خاطئةِ وانا معذور فيما اشعر به، فقد لدغنا من الجحر نفسه مرات ومرات، ويكفينا ما فينا وحوالينا من بلايا ادارية ومصائب وزارية أكثر من الهم.
نتمنى أن يستمر الوزير الهاجري في خطواته الاصلاحية، ويؤكد لنا خطأ ظنوننا وشكوكنا، وأن في المجلس من لا يزال يملك القدرة على البذل والعطاء، بصدق!!
***
ملاحظة:
قررت وزارة الداخلية إرسال وفد عسكري رفيع المستوى لقضاء شهر كامل في المانيا الاتحادية برئاسة ضابط برتبة عميد وآخر عقيد وثالث ورابع نقيب ومرافق خامس وذلك للاطلاع على أحدث سلالات الكلاب البوليسية وشراء العديد منها لدعم ادارة الأثر وتطوير عملية البحث!!
لا نعرف في موضوع الكلاب البوليسية كثيرا ولكن اداريا لا اعتقد ان الموضوع يتطلب البقاء شهرا في المانيا، ولا نعتقد أن من مهام مدير ادارة البحث الاشراف على شراء كلاب بوليسية، واعذرونا على ملاحظتنا، والباقي متروك لفهمكم!!

زوار الموقع
الارشيف

Back to Top