من أم الهيمان إلى وارسو

15 يناير  2011

كنت أجلس أمامه وهو يعزف مقطوعات من موسيقى فردريك شوبان. كانت أصابعه تنتقل على البيانو بسلاسة غريبة، وكنت أشعر وكأن خلجات نفسه قد تسللت الى أصابعه تشاركها رحلة الفن والسحر على مفاتيح البيانو، ولا أدري كم طال بي الوقت وأنا أتأمل تعبيرات وجهه وايماءات جسده سارحا بأفكاري بعيدا عن القاعة، فهذا ابن القبيلة العربية، ابن الصحراء اللامتناهية، ابن أم الهيمان، التي شاءت أقداره، بما امتلك من موهبة وأب غير تقليدي، أن يخرج عن نمطية بيئته ويغرد بأصابعه وموهبته النادرة خارج السرب متنقلا من حفل في الكويت الى آخر في ألمانيا مارّا بهلسنكي وفينيسيا الى ماليزيا والبحرين، حاصدا الجائرة وراء الأخرى، وهو الذي لم يتجاوز العشرين بكثير! هذا هو فيصل غازي البحيري، الذي التقطت موهبته جمعية «لوياك» في منتصف الطريق واكملت المشوار معه للعالمية لتساعده في رفع اسم الكويت عاليا في وارسو عام 2015 في المسابقة التي سيشارك فيها عازفون من جميع أنحاء العالم!
ومن اجل أن يتحقق الحلم ويصل ابن أم الهيمان الفخور الى صالة شوبان في وارسو، يتطلب الأمر دعما معنويا وماديا ليتمكن من ازالة ما علق بسمعتنا من سوء نتيجة ما بدر عن الجهلة والسفهاء منا.
من اجل ذلك ندعوكم للاتصال بـ«لوياك»، هاتف 99438097، والتبرع بما تجود به أنفسكم لمشروع ايصال فيصل البحيري الى «مسابقة شوبان العالمية لعازفي البيانو».
وقد قمت اليوم بدفع حصتي في هذا المشروع الثقافي والوطني المهم.
***
ملاحظة: موافقة البنك المركزي على تعيين السيدة شيخة البحر رئيسة للمديرين العامين في البنك الوطني، اكبر البنوك العربية واكثرها ربحية، وكأول امرأة عربية، وربما اول مسلمة، في هذا المنصب الرفيع، ما هو الا تقدير لجهودها، واعتراف بقدرة المرأة على تقلد اكبر المناصب التنفيذية.