مجلس علي اليوحة

14 مارس  2011

السيد م. علي اليوحة، أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب: في السنوات القليلة المقبلة ستكون لك بصماتك الشخصية على الحركة الثقافية والفنية والأدبية في الكويت، من خلال منصبك الحساس، الذي لم يوفق غالبية من سبقك في ملئه، وهنا نتمنى ان تكون مميزا، وهذا لا يمكن ان يتم بغير الاستعانة بالطاقات الفنية والثقافية والأدبية «المخلصة» في البلاد.
وستجد، بسبب ظروف خاصة بسياسات الافساد السائدة، ان عدد هؤلاء ليس بالكبير، وكل ما عليك هو حسن الاختيار. ونعتقد بأن من أولى واجباتك إعطاء المسرح الكويتي ما يستحقه من اهتمام، وتستطيع بما لديك من أدوات مادية ومعنوية، استدراج أفضل النصوص، وتشجيع أحسن الكفاءات من أمثال المبدع سليمان البسام وغيره من فطاحلة المسرح. كما مطلوب منك إحياء مطبوعات المجلس التي توقفت لغير سبب في زمن سلفك، وأن يكون من ضمن اهتماماتك ترسيخ عادة القراءة في نفوس النشء من خلال مسابقات ومهرجانات وجوائز قيمة. كما مطلوب منك «استعادة» مسرح ضاحية الجابرية الجديد الذي استولت عليه الجمعية التعاونية وقامت بتأجيره مقرا للميكنة في وزارة الشؤون! كما نتمنى أن تضع حدا للتسيب الجاري في مشروع «بيت الكويت للأعمال الوطنية» بعد ان عاث فيه، من تعرفهم جيدا، فسادا واستغلالا على مدى سنوات قاربت العشرين! كما نود أن نذكرك بأن آخر فضيحة ارتكبت في اليوم الأخير للإدارة السابقة هو نشر إعلان في القبس بعد 14 يوما من صدوره! ولأهمية موضوعه المتعلق بفتح باب الترشيح لجائزة الدولة التشجيعية في الفنون والاخراج السينمائي والقصة القصيرة وغيرها، فإننا نتمنى عليكم تعويض الوقت الضائع وتمديد فترة الانتهاء حتى 15 مايو المقبل. وبعد كل هذا نتمنى لك التوفيق في مهامكم الصعبة.